القائمة الرئيسية

الصفحات

الأخبار[LastPost]

عاجل / تقارير رسمية من دولة شقيقة تكشف عن ثروة كبيرة للغنوشي و ابنائه بين سويسرا و فرنسا تقدر بأكثر من مليار دولار و شركات ضخمة


نقلا على ما نشرته العربية نت في مقالها المطول تحت عنوان :


  • مغارة استثمارات الإخوان تتكشف.. شركات للغنوشي وأولاده وأموال للقاعدة 


تحدثت فيه عن معلومات تحصلت عليها من الامن المصري التي عثر عليها في مقرات الإخوان بمصر... و تتحدث هذه المعلومات عن املاك و ثروات الإخوان بمصر، و لكن بتدقيق في هذه الوثائق و المستندات عثروا على اسم راشد الغنوشي و ابنائه سهيل ومعاذ، ورفيق عبدالسلام بوشلاكة زوج ابنته سمية....

 

و على حسب الوثائق الرسمية التي تم العثور عليها تقدر ثروة الغنوشي بأكثر من مليار دولار و هيا تحت إدارة سهيل ومعاذ، ورفيق عبدالسلام بوشلاكة، و منها ثلاثة شركات بقلب فرنسا. 


و هذا ما كشفت عنه أيضاً في عدد سابق جريدة الأنوار التونسية، في تحقيق لها ، بان ثروة الغنوشي بلغت أكثر من  2700 مليار دينار تونسي اي تقريبا مليار دولار أميركي، و هو في أعلى قائمة اغنى أغنياء تونس... 



و ذكرت جريدة الانوار بان ثروة الغنوشي هيا في شكل ودائع بالبنوك السويسرية و اضافة على ذلك شركات بفرنسا و دول اخرى، و على رأسهم 3 شركات بقلب فرنسا يديرها اولاده سهيل و معاذ و سمية... 


و اضافت الأنوار في ذات السياق، ان ثروة الغنوشي الكبيرة هيا من الوساطة في تهريب الادوية  و بتسهيل عملية مرور أكثر من 20 شحنة سلاح من و الى ليبيا التي قدرت بقيمة اكثر من 30 مليون دولار أميركي ، و تجارة بجوازات السفر ( passeport) و التي يقوم بإدارتها اقاربه و اولاده سهيل و معاذ و رفيق بوشلاكة... 


اما بخصوص جوازات السفر المدلسة فكان يشرف عليها حسين الجزيري كاتب الدولة السابق للهجرة، و حققت بأكثر من 230 مليون دولار أمريكي و كانت كل العمليات تحت إشراف رفيق بوشلاكة... و القيادي بحركة النهضة السيد الفرجاني هو من كان يشرف على تهريب هذه الجوازات... 


و بخصوص من يقوم بشراء هذه الجوازات اكدت جريدة الانوار التونسية، بانهم عائلات المتشددين و الإرهابيين الذين يرغبون في الذهاب للقتال في سوريا مع الجماعات المسلحة...