نجيب الشابي كيف ما صار مع المرزوقي في 2013 باش نعملو مع قيس سعيد و الحوار باش يتم بيه ولا بلا بيه


تداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و صفحات رسمية تصريح لباراشوك النهضة الجديد أحمد نجيب الشابي، اليوم الاربعاء 4 ماي 2022، ان المباردة ستعقد حوارا وطنيا بمشاركة رئيس الجمهورية قيس سعيد أو دونه و احب من احب و كره من كره. 


وأوضح الشابي، في حوار خاص لاحد المواقع الاجنبية ان رئيس الجمهورية معنيّ بالحوار الوطني الذي ستعقده جبهة الخلاص معتبرا ان “أطراف الأزمة هي مفاتيح حلّها، وقيس سعيد أحد أطراف الأزمة”.



و اضاف باراشوك النهضة ، بان رئيس الجمهورية قيس سعيد لم يأتي على ظهر دبابة فقد تقلد منصبه بعد تحصله في دور أول لانتخابات نزيهة على 600 ألف صوت وفي الدور الثاني وفي ظروف خاصة تحصل على ما أكثر من 3 ملايين صوت



وتابع هذا البراشوك الفاشل و المعروف عنه في تونس بانه صفر فاصل : 


في حال رفض قيس سعيد المشاركة في الحوار الوطني الذي نطرحه وسنعمل على عقده، فسينعقد كما كان الحال خلال الحوار الوطني لسنة 2013 الذي لم يشارك فيه الرئيس آنذاك المنصف المرزوقي وحزبه، وستكون له مخرجات تُطبّق وتُنقذ تونس من الغرق، فمستقبل البلاد ليس رهينة شخص واحد”.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال