رياض الشعيبي: كل برامج رئيس هيا تدمير البلاد و الإسلام... و ماحصل في 25 جويلية هو انقلاب على الشعب


أفاد المستشار السياسي لرئيس حركة النهضة و القيادي بالحركة الدكتور رياض الشعيبي اليوم 6 ماي 2022 خلال برنامج أكسبراسو أن خطاب رئيس الجمهورية هو خطاب تحريض وعنف لم نتعود سماعه من رئاسة الجمهورية مضيفا أن ما لفت إنتباهه هذا الأسبوع هو غياب خطاب التسامح وخطاب التهاني الذي تعود عليه التونسيون خلال العيد.


وأضاف أنه يجب فتح تحقيق شفاف بخصوص مسألة الحرائق الأخيرة.


هذا وأشار أن رئيس الجمهورية يحارب طواحين الهواء ولديه دائما في ذهنه مسألة العدو الخائن وغير الوطني مضيفا أنه ليس خطاب الدولة التونسية الذي تعودنا عليه.


كما أوضح الشعيبي أن الحوار يكون مع المختلفين وليس مع المتوافقين مع الرئيس مشيرا أن الحوار يجب أن يكون شاملا وإدماجيا وليس إنتقائيا.


هذا وأفاد ان رئيس الجمهورية ان كل برامجه هيا من اجل تدمير البلاد و الإسلام ، مشيرا أن ما يقدمه هو مشروع تسلط واستيلاء على الحكم وتجميع السلطات من أجل إعادة النظام الديكتاتوري.


وبين رياض الشعيبي أن القضية الأساسية بالنسبة لحركة النهضة هي انقاذ البلاد وتثبيت النظام الجمهوري واستعادة النظام الديمقراطي.


وأوضح رياض الشعيبي أن ماحصل في 25 جويلية هو انقلاب على الشعب التونسي وعلى البرلمان مشيرا أن حركة النهضة تدافع عن الديمقراطية.


هذا وبين أن الشعب التونسي يجب ان يحمي الديمقراطية ويقاطع هذا المسار الذي فرضه رئيس الجمهورية.


كما أفاد أن مشكلة قيس سعيد مع كل القوى الديمقراطية في البلاد وهو يحاول السطو على الديمقراطية.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال