نائب بالبرلمان يكشف عن تفاصيل جديدة بخصوص وفاة امرأة حامل... بالمستشفى الجهوي بقرمبالية


أكّد النائب بمجلس نواب الشعب عن دائرة قرمبالية محمد علي فنيرة لوسائل الإعلام وفاة امرأة تبلغ من العمر 28 سنة يوم أمس الأوّل السبت بالمستشفى الجهوي بقرمبالية “بسبب تأخّر إسعافها لغياب سيّارة إسعاف وعدم توفّر آلة منظار، علاوة على عدم توفّر بنك دم وطب اختصاص بالمستشفى المذكور”، وفق تصريحات النّائب.

الفيديو :



المديرة الجهوية للصحة بنابل، سهيلة العوني، تدخّلت عبر موجات إحدى الإذاعات الخاصّة اليوم الاثنين 15 ماي 2023 وأوضحت أنّ المستشفى المحلي بقرمبالية يحتوي على عدة اختصاصات من طب عام وطب أطفال وطب أمراض النساء والتوليد الذي يحظى بقسم متكامل.

وقد نفت المديرة الجهوية للصحّة بنابل وجود أي علاقة بين وفاة المرأة ونقص التجهيزات أو الموارد البشرية بالمستشفى المذكور.


وأضافت أنّ الفقيدة “وقع فحصها من طرف طبيب الاستعجالي وكانت الأعراض غير مرتبطة بالحمل، مؤكّدة أنّ المرأة تم إسعافها والاتصال بطبيب أمراض النساء الذي تنقل على عين المكان وأخضعها للفحص بآلة منظار، على عكس ما تم تداوله، ومن ثمّة تم الاتصال بالإسعاف الطبي المتنقل من أجل نقلها إلى المستشفى الجهوي، لكن في الأثناء تعكّرت حالتها الصحية ووافتها المنية”.

كما أكّدت المديرة الجهوية للصحة فتح تحقيق من أجل تحديد المسؤوليات.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال