النيابة العامة الفرنسية تفتح تحقيق عاجل بخصوص عملية جربة


قررت النيابة العامة لمكافحة الإرهاب في باريس فتح تحقيق بشأن مقتل مواطن فرنسي-تونسي يبلغ من العمر 41 عاما في العملية التي جدت مساء الثلاثاء فيجزيرة جربة وأسفر عن سقوط خمس ضحايا، اثنان منهما من الزوار وثلاثة أمنيين، بالإضافة إلى وفاة منفّذ الإعتداء.


وأوضح البيان الصادر عن النيابة العامة في باريس أن النيابة المختصة فتحت "تحقيقا" بسبب الجنسية الفرنسية التي يحملها الضحية.


يذكر ان عون حرس تابع للمركز البحري الوطني باغير، وهو في عطلة، اقدم على ق ت ل زميله وحمل زيه والاستيلاء على سلاحه وذخيرة، ليتوجه بعد ذلك الى معبد الغريبة على متن دراجة (ذات اربع عجلات)، ويقوم باطلاق النار على اعوان كانوا يؤمنون المكان، وقد تسببت العملية في استشهاد عوني امن (احدهما على عين المكان والاخر في المستشفى) واصابة اخرين، بالاضافة الى وفاة زائرين تونسي (30 سنة) وفرنسي (42 سنة)، واصابة اخرين بجروح متفاوتة. 







أحدث أقدم

نموذج الاتصال