رئيس المجلس الأعلى الليبي نحن نتأسف على عودة الديكتاتورية في تونس و الحكم على المفكر الغنوشي بسجن


أعرب خالد المشري، رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، عن أسفه لـ "عودة الديكتاتورية" إلى تونس، مؤكدا تضامنه مع المعارض التونسي الموقوف راشد الغنوشي زعيم حزب النهضة الإسلامي.


واستنكر المسؤول الليبي، في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي توقيف "رئيس مجلس النواب المنتخب من قبل الشعب.. المفكر راشد الغنوشي".


وأضاف المشري: "هذا التطور العبثي يشهد على عودة الديكتاتورية والظلم وتكميم حرية التعبير في تونس"، مردفا "الغنوشي، لست وحدك".


والغنوشي (81 عاما) المعارض للرئيس قيس سعيّد، أوقف في 17 أفريل، بعد تصريحات قال فيها إن تونس ستكون مهددة بـ "حرب أهلية" إذا تم القضاء على الأحزاب اليسارية أو المنتمية إلى الإسلام السياسي.


وحكم عليه ابتدائيا الاثنين بالسجن لمدة عام بتهمة "تمجيد الإرهاب" في قضية أخرى استمع له على خلفيتها القطب القضائي لمكافحة الإرهاب في فيفري وأطلق سراحه حينها.

أحدث أقدم

نموذج الاتصال