سمير ديلو شعار تطهير البلاد و الإدارات العمومية لن يخلّف سوى الخراب والبؤس كما حصل في بلدان أخرى


بعد دعوة رئيس الجمهورية الى ضرورة تطهير الإدارة العمومية من كل من اندس داخلها ويعمل على تعطيل السير العادي لها، فالوزارات والمنشآت العمومية وغيرها لا يمكن أن تقوم بوظيفتها وهناك من يعمل داخلها لفائدة جهة معينة لا لفائدة المصلحة العامة فالظل لن يستقيم إذا كان العود أعوجا. 


صرح القيادي السابق بحركة النهضة سمير ديلو بان كلّ السّلطات التي رفعت شعار التّطهير والاجتثاث في مختلف أنحاء العالم لم تورّث أوطانها سوى الخراب وشعوبها سوى البؤس، وهذا ما لا يستحقّه الشّعب التّونسي.. 


وأضاف ديلو أنّ مساحة الرّأي وحرّية التّعبير في البلاد بصدد التّقلّص يوما بعد يوم حيث يضاف كلّ يوم اسم جديد للموقوفين في سجن المرناقية.. 


و اكد ديلو في ذات السياق بان هناك إحالات مرتقبة لمحامين في بداية الأسبوع القادم... 

أحدث أقدم

نموذج الاتصال