القاء القبض على شخص يعمل دكتور بمستوى 9 أساسي بولاية صفاقس

 

على إثر توفر معلومات لمصالح الحرس الوطني بخصوص قيام أحد الأشخاص بامتهان الطب بوثائق مفتعلة، حيث عمد إلى فتح مركز للتدليك والعلاج الطبيعي والحجامة والوخز بالإبر الصينية مع كتابة كلمة “الدكتور” على لافتة المركز، وذلك بمدينة المحرس من ولاية صفاقس…


شهائد مدلسة


وبالتدقيق في الشهائد التي يملكها تبين أنه يتحوز على شهادة مدرسية تظهر أن مستواه التعليمي باكالوريا في حين أنه حقيقة لم يتجاوز التاسعة أساسي، وتبيّن أن هذه الشهادة مفتعلة.

وبمزيد تعميق التحريات اتضح أنه تحصل عليها بمقابل مادي من شخص آخر.


وقامت وحدات الحرس الوطني بمداهمة محل هذا الأخير أين تم العثور على كميات كبيرة من الشهائد والأوراق المدلسة من شهائد طبية وشهائد عمل وشهائد باكالوريا وشهائد دورات تكوينية وغيرها من الوثائق التي وقع حجزها مع الحبر والحاسوب.


خبير في التدليس


كما بينت الأبحاث ان هذا المتهم له سوابق في التدليس وصادرة بشأنه مناشير تفتيش كما كشفت التحريات أيضا عن شخص شارك معه في بعض عمليات التدليس، وبناء على ذلك تم فتح قضية ضد هذه الأطراف في التدليس ومسك واستعمال مدلس والتحيّل وتقليد طابع السلط العمومية.


وقد أصدر قاضي التحقيق المتعهد بطاقة إيداع بالسجن ضد المتهم الرئيسي بالتدليس ومسك واستعمال مدلس مع الإبقاء على شريكه وعلى منتحل صفة دكتور بحالة سراح.


جريدة الصريح أون لاين 


أحدث أقدم

نموذج الاتصال