القبض على عدل تنفيذ و رجل أعمال صاحب شركة 4 اشخاص آخرين و حجز 4 سيارات و اموال هامة


لتوفّر معلومات لدى الفرقة المركزيّة لمكافحة المخدرات للحرس الوطني ببن عروس، بشأن ضلوع رجل أعمال وكيل لشركة أجنبيّة لصناعة المكمّلات الغذائيّة بتونس، في تصنيع وترويج الحقن الستيرويدية المحظورة بصفتها مواد خطرة مُدرجة بالجدول "ج" للمواد السامّة.


أمكن للفرقة المذكورة على إثر أعمال تفتيش ومداهمات قانونية لمحلات سكنى ومستودعات بولايات تونس الكبرى وبنزرت، حجز 1556 بين علبة وكبسولة وحقنة لمواد دوائيّة من الستيرويدات الابتنائية Stéroïdes androgènes anabolisants (SAA) المعدّة للترويج بين هواة رياضة كمال الأجسام، وهي مواد دوائية خطرة مدرجة بالجدول "ج"، تحاكي عمل هرمون "التستستيرون" في الجسم، ويُمنع بيعها بدون وصفة طبية واستيرادها دون الحصول على تصريح من وزارة الصحة. 


كما تمّ حجز كميّة من السوائل الستيروديّة الخام و836 حقنة زجاجية فارغة وملصقات ومعدّات مخصّصة لتعبئتها، إضافة إلى 414 وحدة من المكملات الغذائيّة المخزنة في ظروف لا تتوفّر فيها الشروط الصحيّة لخزن الأغذية.


وتمّ أيضا حجز مبلغ مالي يقدّر بـ 65 ألف دينار و4 سيّارات.


وتعهّدت إدارات الاختصاص بالإدارة العامة للديوانة، وإدارة التفقد الصيدلي بوزارة الصحّة، والهيئة الوطنيّة للسلامة الصحيّة للمنتجات الغذائيّة، والوكالة الوطنية لمكافحة تعاطي المنشطات برفع المخالفات وتقديم الطلبات الإداريّة كل في نطاق اختصاصه.


وأذنت النيابة العمومية لدى المحكمة الابتدائيّة بأريانة، بالاحتفاظ بستة أشخاص من ذوي الشبهة ومن بينهم رجل الأعمال صاحب شركة تصنيع المكملات الغذائيّة وعدل تنفيذ ضالع في النشاط الإجرامي الموصوف وذلك لأجل جرائم تتعلق بــ "غسيل الأموال والتهريب والتوريد دون إعلام لبضاعة محجّرة والصنع والتحضير لأعراض تجارية لمواد من الجدول "ج".


أحدث أقدم

نموذج الاتصال