تفاصيل الإطاحة بعون حرس يدير صفحة فايسبوكية تستهدف إطارات أمنية وقضاة


أكدت منذ قليل جريدة الحرية التونسية بأن النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين تعهدت بفتح تحقيق ضد عدد من صفحات فيسبوك مشبوهة من الداخل والمدعومة من الخارج والتي قادت حملات تستهدف إطارات أمنية وقضاة وشخصيات في ولاية القصرين.


وتفيد المعطيات المتوفرة لدينا بأن صفحة **** فايسبوكية تعمدت إلى استعمال إسم وصفة إطار أمني بولاية القصرين ونفذت حملات تشويه ممنهجة إستهدفت إطارات أمنية وقضاة ، وبإنطلاق التحريات والأبحاث الأولية تم القبض على عون حرس إعترف خلال التحقيقات بالوقوف وراء عدد من الصفحات الفايسبوكية المشبوهة وقد قرر أحد قضاة التحقيق إيداعه السجن ومواصلة التحقيقات لإماطة اللثام عن الحقيقة كاملة.


وكما تقدم اطار أمني متضرر في قضية الحال بشكاية لدى وكيل الجمهورية بالمحكمة الإبتدائية بالقصرين ضد هذه الصفحة التي استغلت إسمه وصفته لتشويه قضاة واطارات أمنية وقد تعهد أحد قضاة التحقيق بكشف ملابسات القضية.




أحدث أقدم

نموذج الاتصال